بيتا : نحو تشجيع الإستثمار وتحسين بيئة الأعمال في قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات

الاثنين, تموز (يوليو) 1, 2013

رام الله/البيرة – 01 تموز 2013 – نظم اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (بيتا) يوم أمس لقاء الطاولة المستديرة لاستعراض ومناقشة مسودة ورقة الموقف التي قام بإصدارها مؤخراً تحت عنوان " نحو إجراء تعديلات تشريعية وتنفيذية تؤسس لبيئة صديقة للاستثمار وتعزز قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في فلسطين"، وذلك في مقر الإتحاد في رام الله، وبالتعاون مع مشروع تطوير المناخ الإستثماري ICI، والممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID.

تم مناقشة المسودة بحضور مجموعة كبيرة من شخصيات القطاع الخاص والوزارات الفلسطينية ذات العلاقة ومؤسسات أخرى يتقاطع عملها في هذا المجال، حيث تم استعراض المسودة ومناقشتها مع المحامي راسم كمال، ومن ثم فتح المجال لجميع المشاركين بإبداء آرائهم وتقديم ملاحظاتهم وتوصياتهم بهذا الخصوص، ونوقشت جميع الملاحظات بحضور السيد راسم ليتم تعديل اللازم على مسودة ورقة الموقف.

ويتم تطوير ورقة الموقف هذه حرصاً من بيتا على تطوير الشركات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في فلسطين وزيادة مقدرتها على التنافس، وذلك من خلال إصلاح وتحديث الإطار التشريعي والتنظيمي الناظمين لـ“ممارسة الأعمال".

 وخلال اللقاء تم مناقشة العديد من المحاور في هذا الخصوص منها الشروط و المتطلبات غير الضرورية والمخالفة للممارسات العالمية الفضلى والتي تفرضها القوانين السارية على قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في فلسطين، وتحديث قوانين الملكية الفكرية، وقوانين وأنظمة المنافسة، وتدخل الحكومة بشؤون المانحين لدعم القطاع الخاص، ودعم أسعار الكهرباء و الإنترنت والخدمات المختلفة المقدمة للشركات، ورفع كفاءة الموظفين الحكوميين والقضاة الذين يتعاملون مع مسائل ذات علاقة بشركات القطاع.

يعتبر هذا اللقاء والذي يهدف الى تطوير ورقة موقف لتشجيع الإستثمار وتعزيز قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الفلسطيني خطوةً مثالية للحفاظ على إستدامة وازدهار هذا القطاع الفلسطيني، وتوفير بيئة أعمال مماثلة لأفضل الممارسات العالمية.